header image
فرقة العمل المعنيّة بتدعيم الأسرة تستضيف محاضرة حول التعليم من خلال اللعب

Small banner for home page

دعم النظراء
إطرح سؤالاً هنا، أو أجب عن سؤال أحد زملائك في التحالف
شارك الآن

دعم النظراء

ناقش الأسئلة الفنية التي لديك مع زملائك في التحالف

يمكنك الانضمام إلى المنتدى للحصول على دعم النظراء.

alert

Warning message

The subscription service is currently unavailable. Please try again later.

فرقة العمل المعنيّة بتدعيم الأسرة تستضيف محاضرة حول التعليم من خلال اللعب

23 May 2019
المصدر: 
فرقة العمل المعنيّة بتدعيم الأسرة

في اجتماعها المنعقد في شهر أبريل/نيسان، استضافت فرقة العمل المعنيّة بتدعيم الأسرة السيدة آن صوفي ديبدال (Anne-Sophie Dybdal) من منظمة أنقذوا الأطفال (Save the Children) لتقديم محاضرة بعنوان "التركيز على العائلة - استخدام إطار التعلم من خلال اللعب"، وهو مشروع تعليمي تم تنفيذه في الأردن وشارك فيه لاجئون وأفراد من مجتمع المضيفين بالتعاون مع مؤسسة ليجو (LEGO).

وقد تم استخدام "اللعب" في هذا المشروع كأداة لدعم التربية الأسرية وتطوير نمو الطفل بطريقة مبهجة وفعالة في آن معاً، وبأسلوب يأخذ بعين الاعتبار السياق المحدد لكل عائلة. وتضمنت أهداف البرنامج ما يلي:

  • تعزيز الروابط والصلات بين مقدمي الرعاية والأطفال
  • تعزيز الثقة لدى الوالدين وتنمية قدراتهم
  • تحسين نمو الأطفال وتطوير مرونتهم

تم تطبيق البرنامج مع مجموعة من الأطفال الصغار (من 3 إلى 10 سنوات) ومقدمي الرعاية، وتضمن عناصر وأدوات خاصة بحماية الطفل والدعم النفسي والاجتماعي. ومن بين التحديات الرئيسية التي واجهها المشروع كان تشجيع الآباء بشكل خاص على المشاركة إذ شاركت معظم الأمهات في جلسات اللعب منذ البداية. وقد تم استخدام مجموعة من أدوات القياس النوعية والكمية لمعرفة درجة فعالية البرنامج، وتضمنت هذه الأدوات - من بين وسائل أخرى – أداة التقييم الدولي للتنمية والتعلم المبكر (IDELA)، وأداة قياس مرونة الشباب والأطفال (CYRM)، بالإضافة إلى تقارير فحص الانطباعات الذاتية التي يبلغ عنها الآباء بأنفسهم، والنقاشات التي خاضتها مجموعات التركيز، والمقابلات التي تم إجراؤها مع المشاركين الرئيسيين.

كانت نتائج برنامج اللعب إيجابية إلى حد كبير وأكدت الأمهات المشاركات على ملاحظتهن حدوث تغيرات واضحة وهامة في سلوكياتهن وسلوكيات الأطفال على حد سواء، كما أسهم الجانب الممتع الذي وفره اللعب في إحداث تطور إيجابي واضح في القدرات الإبداعية لدى الأطفال ومقدمي الرعاية وحتى لدى العاملين في المشروع أنفسهم. أخيرًا، أوصى البرنامج الباحثين في مجال التعليم ببذل مزيد من الجهود لاكتشاف قدرة اللعب والنشاطات المرحة على إحداث تطور إيجابي كبير لدى الأفراد، والبحث بشكل أكبر عن الإمكانات التي يوفرها هذا النوع من البرامج في تطوير أدوات التربية القائمة على الاستجابة، وتعزيز رفاهية الوالدين، وتنمية الأطفال، وتطوير قدرات العاملين في مجال التعليم والتربية.

وفي هذا السياق، ترغب فرقة العمل المعنيّة بتدعيم الأسرة بمشاركة الرابط التالي من مؤسسة ليجو (LEGO) حول التربية المستندة إلى اللعب في مراحل الطفولة المبكرة

https://www.legofoundation.com/media/1695/what-we-mean-by-playful-parenting-in-the-early-years.pdf.

 

 

الكلمات المفتاحية: 
مجموعة العمل أو فرقة العمل التي يتعلق بها هذا الموضوع: 

معلومات مفيدة

اتصل بنا

للاتصال بنا، يمكنك مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني التالي: info@alliancecpha.org أو باستخدام النموذج على صفحة اتصل بنا